الحب أم الضنى ؟!

كثيراً ما يكون من السهل عليك أن تختار وتتخذ قراراتك دون أدنى تفكير أو حساباتٍ زائدة ,فتمضي في قرارك وتقول نعم عندما تجد أن الموقف يتطلب هذه الكلمة , وتقول لا عندما تجد ذلك مناسباً لك ,وهذا كله دون أن يجتاحك أي شعور ٍ بالخوف من العواقب لأنك تعلم في النهاية أن النتائج ستنعكس عليك َ وحدك طالما انك الوحيد في الساحة وأنها ليست بتلك القرارات المصيرية التي قد تكون سبباً في تغير حياتك يوماً ما.

ولكن … أحياناً تجدُ نفسك أمام مفترق طرق قد تجهل مصيرها تماماً إلا انه لا بد في النهاية أن تتخذ قرارك بأي طريق ستذهب , ويعتريك شعور بأن كلا الطريقين مهمين لك وإن اختيار أحلاهما أمَر من العلقم, ولكن الأمر الواقع يضعك تحت سقفه ويزداد الأمر صعوبة عندما لا يكون هذا القرار قرارك وحدك وإنما هناك شخص آخر سيكون لقرارك الكثير من التأثيرات عليه , ويصبح قرارك عندها معرض ً لحديث الآخرين فيتقاذفونه بين مؤيد ومعارض ,ومنهم من يعتبرك مجحفا ً بحق الآخر ومنهم من يرى انه من حقك العيش كما ترى ذلك مناسباً

ربما المكوث والنظر في حالة شخصين وجدوا أنفسهم أمام اختيارين إما الحب والتحمل وربما الحرمان , أو الضنى والانفصال والعيش مع الذكريات الحزينة, كالذي جرى في حوار ابتدعته من مخيلتي بين شخصين عاشوا مرارة الموقف علها تصل الفكرة بأوضح ما يمكن :

هو : حبيبتي أنتي بتعرفي الوضع يلي وصلناه , وما في داعي نعيد كلام صرنا عم نحكي فيه شهور

هي: أي بعرف بس ما عم أقدر أخد قرار , الموضوع مو بهالسهولة هي

هو : أنا بعرف قديش الموقف صعب , وقديش قرارك صعب بالحالتين , بس شو العمل هيك مفروض علينا و الوقت عم يمر وصار لازم نقرر..يا إما منكمل مشوارنا..ومنكون ايد وحده انا وياك..ومنواجه كل الصعوبات يلي ممكن تقابلنا..بس وقتها يا ترى رح تقدري تستحملي عجزي..وحالة العقم يلي انا فيها ,وتحرمي حالك من ولد يملي عليكي حياتك..ويزين الحب يلي عشناه سوا؟؟

هي : بتتنفس تنفس الصعداء و علائم الحيرة والضياع مسيطرة على وجهها

هو: او يمكن لازم نختار الطريق..يلي لا أنا ولا أنتِ كنا متوقعين بيوم من الأيام انو نوقف قدامو..

يمكن لازم انا يلي اختار اني اتركك لرجل أحسن مني..لرجل ممكن يوفرلك الشي الوحيد يلي أنا مارح أقدر وفرلك ياه..يوفرلك حياة طبيعية..وولد متل أي أم بتحلم فيه..تربيه ,يناديلك ماما وصوتو يملى البيت كلو…تنيميه على حضنك لما يبكي..تضميه على صدرك ليحس بالأمان

انا كل هدول ما رح أقدر امنلك ياهن…وما رح كون من الظلم لدرجه اني قرر أحرمك منهم

هاد قرارك..وانت يلي لازم تاخديه بإيدك

هي : بس أنت هيك عم تحطني وتحط حالك بين خيارين أحلاهم مر …أنت كيف بدك ياني أتخلى عنك..وأقدر عيش من دونك؟؟ انت مارح تقدر تنساني…ولا أنا رح أقدر أنساك

كيف بدك مني أوقف ضدك…ما بيكفي القدر يلي وقف ضدنا؟

صحيح انا لهلأ ما بعرف اذا عندي القدرة انو عيش من دون ولد أحملو جواتي 9 شهور..ليكمل علينا فرحتنا وسعادتنا وحبنا ؟؟

بس ..بس..

خلص..خلينا نكمل طريقنا…خلينا نكمل بالطريق يلي حلمنا فيه كل يوم..وبنينا آمالنا ومستقبلنا عليه

بتتذكر قديش تعبنا لوصلنا لهون؟؟

نحنا واجهنا سوا مشاكل وصعوبات وما تخلينا عن بعض بيوم من الأيام..

ويوم عن يوم الحب يلي بيناتنا كان عم يكبر أكتر

أنا ماعم قلك هي مشكله سهلة..لا بالعكس..هي مشكله من أصعب المشاكل يلي ممكن تواجهنا

ومتل ما قلت انت..ما توقعنا بيوم من الايام انو تواجهنا

خلص خلينا نكمل يلي حلمنا فيه وبنيناه ..والعلم والطب هلأ وصلو لمرحله بيحلو اكبر المشاكل…وأكيد مشكلتنا ما بتعصى عليهم..

هو : بس انا قلتلك وعرفت انو نسبة النجاح ضئيلة ويمكن تطول سنين , يعني مافي شي مضمون

هي : وحلمنا يلي صرنا خمس سنين عم نحلم فيه ورح نحققوا بعد شهر ونتجوز هاد كلو وين بيروح؟؟؟؟

هو : يتنهد وتبدو  عليه ملامح الحيرة والتعب

انتِ بتتوقعي انو قرارك هاد يلي رح تاخديه رح يكون سهل عليي…يعني انا يلي رح أقدر اتركك وعيش من دونك.,بس انا بحبك لدرجه ما بقدر احرمك فيها من شي انا ما بقدر قدملك ياه…

بحبك لدرجه انو رح أتخلى فيها عنك اذا انت قررت هالشي..ورح اتمنالك تعيشي أحلى وأسعد حياة

مع الرجال يلي رح يختارو عقلك..

انا بدي أطلب منك تفكري منيح…وأنا جاهز لأي قرار انت رح تاخديه..طالما رح تلاقي فيه سعادتك

بترجاك..فكري بمستقبلك..فكري بحياتك…

Advertisements

45 thoughts on “الحب أم الضنى ؟!

  1. مممممممممممممممممم
    وبعد التفكير الطويل شو طلع معها

    والله ياحمادة قطعتلي قلبي فوق مو مقطع خلقة
    الله لا يحط حدا بهيك موقف

    والله تدوينة بتجننننننن
    يعطيك العافية أبو حميد

  2. أستطيع من الآن ان أقرأ أفكارها…بل إن صح تعبيري..أن أدخل في دوامتها

    بل وأستطيع أيضا أن اعيش في صراعه هو بين حبهِ و بين عجزه..

    الحب أم الضنى؟؟ ما أصعبها من معادلة !!!

    ولكنهما خيارين لا ثالث لهما…إما أن تختار هي حب حياتها…وإما أن تنتصر لغريزة الأمومة التي خلقها الله بها لتعيش من أجلها

    فما الحل برأيك..؟؟ وما الحل برأيي؟؟
    وما الحل برأي أي شخص تعرض عليه هذه القصة؟؟

    أعتقد بأن ارائنا ستختلف في هذه المسألة..

    ولكن ما أفكر به الآن…إن هي أختارت أن تعيش في حضنِ من أختارهُ قلبها..

    فهي يجب ان تكون من القوة بحيث تقدر على مواجهة ..مجتمعها..وعيون المحيطين بها…وأسرتها

    وأهم من كل هؤلاء..هو أن تكون قدارة على مواجهة نفسها

    فهل ستقدر على تحمل نتائج قرارها هذا؟؟

    هل ستقدر على أن تصيّر حرمانها من عاطفة أمومتها…لعاطفةٍ من نوعٍ آخر ..أن ترسمَ حياتها ضمن إطار حبيبها….حبيبها فقط!!

    ومن الناحية الأخرى..

    إن تركت الإختيار لعقلها (كما قلتَ) فهل ستقدر على أن تنظر في عينين ما اعتادت ان تنظر فيها يوما؟؟
    هل ستقوى على العيش الي جانب رجل ما كان لها يوماً حبيباً ولا رفيق درب؟؟

    أسئلةٌ كثيرةٌ فجرتها هذه التدوينة..
    وإلى هذه اللحظة لا أقوى على الإجابة عليها..

    ولكن ما أدعوه الآن..أن لا يحرم رب العالمين أي رجل ولا أي مرأة من الضنى الغالي
    ولا أن يحرمهما من حب عاشا لأجله..

    على الهامش..(بل في المقدمة)
    * محمد..أبدعت يا صديقي..

    في كل مرة يبدعُ قلمك..وترسم أفكاركَ البسمة َعلى خدودنا…وأحيانا أخرى تكونُ قادرةً على أن تدحرج دمعة..تنزل بحرقةٍ كبيرة

    لن أطيل حديثي أكثر من هذا…

    ولكن أريد أن أبارك لك في هذه التدوينة…إنها من (النوع الثقيل) 🙂

    وأتشرف بأن أحني قبعة الإحترام والتقدير والثناء لمجهودك الرائع 🙂

    • فهل ستقدر على تحمل نتائج قرارها هذا؟؟ صديقتي دنيا طرحتي هذا السؤال المهم وانا اتسائله ايضاً , انا وجهة نظري من وجهة نظرك تماماً , ربما اذا كان هناك حب صادق وتعويض من جانب الشخص العاجز للشخص الآخر بجوانب عديدة قد يخفف ذلك من لوعة الموقف , وكل مرة أعيد التفكير في هذا الموضوع اتوصل الى نتائج مختلفة فأحيانا ً أرى من حق الفتاة الامومة او الشاب الابوة في حال كانت المرأة هي العاجزة, ولكني أعود لأقول وما ذنب الطرف الآخر
      بكل حال هو موضوع يقبل الكثير من وجهات النظر

      بالنهاية شكراً لوجودك دايما ً , ذلك الوجود الذي يلهمني الكثير
      دمتي بخير 🙂

  3. سلامات بداية ً ،

    أعتقد أنـّو المسأله معقدة جدّا ً و جوابها ما رح يجي على ( نعم ) أو ( لاء ) بدون ولكـن !!

    متل ما ذكرت دنيا بالتعليق اللي قبلي ، حتـّى و إن إختارت الحب فرح يشوب هالحب مشاكل .. بعتقد يعني نظره الرجل لحاله رح بتكون مختلفة و بالتالي رح يضله حاسس بالنقص و انـّو هي ّ ” متحملته ” على عيبه !! و هالشي كفيل بأنـّه يخلق مشاكل كتيرة داخل الأسرة ، في حلول بديلة ، تبني و غيره .. لا شيئ يعادل الولدطبعا ً و لكن كحلول بديلة تحت شعار أفضل الموجود ..

    بنفس الوقت و كأنثى هون بدّي رد عتدوينتك هي بمقولة لأحلام مستغانمي بحبها كتير بتقول :

    ” لا بد أن تكون امرأة لتدرك فجيعة بطن لم يحبل ممن أحب. ”

    من كتاب عابر سرير ..

    موضوع شائك مطروح بطريقة مميزه ..

    تحياتي

    • اهلا ً طباشير يسعدني وجودك
      اشرتي الى نقطة مهمة جداً حول اختلاف نظرة الرجل للموضوع عن نظرة المرأة والشعور بالنقص والخجل من العيب , إلا إنني أرى ان ذلك يتوقف على الشخص الآخر السليم , فطالما قرر الاستمرار والبقاء والتحمل فعليه ان يبقى الى جانب الشخص الآخر العاجز حتى النهاية وخاصة ان لا يشعره بعقدة النقص او الذنب , أما عن موضوع التبني أعتقد انه في بعض الاحيان حل جيد , ولكن هناك اشخاص يرونها صبعة جداً ان يربوا أولادً ليسوا من أصلابهم وربما قد يكون الحق حليفهم في وجهة النظر هذه وهي بالنهاية مسألة شخصية بحتة
      رائعة مقولة أحلام مستغانمي

      لك ِ مني اطيب التحيات على المشاركة الغنية
      دمتي بسلام

  4. شكرا كتير ع المدونة الرائعة والمحيرة بنفس الوقت
    الله لا يدوقها لحدا بس أنا من رأيي أنو نحن بعصرنا هاد ما عاد في شي مستحيل أبدا والطب تطور كتير وازا بتحبو أكيد لازم يضلو مع بعض ويتساعدوا لحتى تنحل هالمشكلة بإذن الله تعالى وحتى لو بدهن يستنو كم سنة بالنهاية نحنا مو أكرم من الله .انا بعرف شخصين اجاهم توم بعد 13 سنة يعني هاد الشي بايد رب العالمين وما حدا بيعرف شو بيصير المهم الانسان يتحلى بالأمل ويحط ربو قدام عينيه …………………….وبأسوأ الحالات بيتبنو ولد
    بالنهاية
    هي مسألة شخصية وكل واحد بيختار من وجهة نظرو

    • دمعة ألم : اهلا فيكِ دمعة , بالطبع لا أحد يتمنى ان يحصل له ذلك , وفيما يتعلق بالطب وتطوره في هذا الموضوع أرى انه قد ينجح وقد يفشل , ولكن هذا لا يعني عدم الاخذ بالاسباب ابداً حتى لأخر فرصة , واكيد يجب ان تبقى آمالنا بحبال الله لأنه وحده قد يغير الاوضاع , أما التبني كما قلت في تعليقي السابق مرغوب من البعض ومرفوض من البعض الآخر لأسباب يعود تقديرها إلى الشخص نفسه, وبالنهاية اتمنى لكِ حياة سعيدة دوماً
      شكراً لوجودك اسعدني مرورك 🙂

  5. لدي قاعدة أسير عليها و لكل قاعدة شواذ:
    إذا تفرق اثنان بإرادة أحد منهما فهذا لأن هذا أحدهما لم يكن محباً صادقاً على أتم وجه،
    ففي كل الصعاب التي قد تواجهها العلاقة لا يجب أن يكون خيار الفراق متاحاً كحل يمكن التفكير فيه أو حتى تخيله ..

    ولكن السؤال الأصعب هنا هو :
    إن تركته لكي تحظى بالأمومة .. هل يمكنها أن تتخيل نفسها زوجة لغيره؟!
    فإن لم تمانع فهي ما أحبته بصدق .. و إن رفضت مجرد تخيل المشهد فإن أمورها محسومة و حبها لا شك فيه .

    استمتعت بتدوينتك ..
    شكرا لك محمد

    • ريم : انا بتفق معك بقاعدتك لكن بشرط يكون الشخص الآخر مستاهل التضحية بكل شيء كرمالو , ولا شك انو في الصعاب بيبين الحب الحقيقي , سؤالك فعلاً منطقي وكتيير مهم وصراحة مؤلم , بس لساني عم اتسائل انو من الممكن شي انو عاطفة الامومة او الابوة تطغى على كلشي , لدرجة انو الرجل في حال كان عاجز او المرأة انو يتخلو عن الطرف التاني فداءً للضنى , ولو انو احد الطرفين اختار شخص غريب يمكن ما يحصلوا منو على نفس درجة الحب يلي كانوا يعيشوها من الشخص الآخر العاجز ؟ بعتقد انو قوة الصبر والتحمل والامل والايمان بعطاء الله ولو بعد وقت بيلعبوا دور كبير بهل الموضوع
      احترم كل كلمة كتبتيها , رأي غني وفكر متفتح , دمتي بسعادة 🙂

  6. يعني هية حالة صراع ..بين العقل والقلب ..
    أنا برأيي إذا اختارات الحب ..
    سرعان ما رح يتلاشى عند أول عائق
    وعند كل مشكلة رح تهتو بعجزو .. ورح تمننو انو قبلت فيه
    بعدين لو هو بحبها عنجد .. بيتركها
    وبدور على وحدة تانية .. بتعرف بحالتو قبل ما يحبو بعض
    بجوز تكون التانية ما بدها ولاد
    أو هي كمان ما بتحسن تجيب ولاد…
    هي الخيارات دائما ما فينا نحكم عليها بلحظة
    لأنو في عدة عوامل بتساهم بصنعها
    منها الأهل المجتمع الزمان المكان ..
    وفي شغلة :
    الضنى : هو عامل من العوامل .
    يعني إذا كانت كل الأمور تمام وبس القصة واقفة هون ..
    فينا نتعبرها متل يلي كل أمورو تمام .. بس مثلاً كبير بالسن
    فيها كلام
    على كل حال الفكرة جميلة
    الله يعطيك العافية أبو حميد

    • ماهر : أنا برأي اذا كانت او كان اختار الحب الذي تحدثت عنه انت وعند اول عائق , وفي كل مشكلة تمنين وجرح وهجوم على الشخص وعلى عجزو انا لا اعتبر ذلك حب أبدا ً , ربما قد تصدف لمرة او مرتين ان يحصل أمر كهذا نتيجة ضغوط نفسية ما , وكثيرا في حالة الضغوط ما ينجم عنا كلام نتمنى لو لم نقله ولكن هذا لا يدل على تلاشي الحب للأبد , او يكون القصد تجريح مباشر ومقصود
      أنا معك ان للمجتمع والمحيط العائلي دور كبير في قرارات كهذه ولكن الفيصل في الامر يعود للأشخاص أصحاب العلاقة نفسها , فهم وحدهم من سيتحملون عواقب القرار , ناهيك عن ان هذه حياتهم وليست حياة الآخرين
      أمتعني ردك صديقي ويحمل الكثير من العمق
      يسعدني وجودك:)

  7. الحب الحب الحب … وكل حب ٍ مع صبر فيه لذة الحياة:)
    لأني أيقن وأؤمن .. أن الحبّ يصنع المعجزات
    وأن الايمان بأن الحب من عند الله والايمان بالله وأنه سبحانه عند ظن عبده به … سيعطيه ما يشاء وإن لم يكن في الدنيا .. ففي الآخرة ..

    • الأيمان بالله يريح النفوس , والتحلي بالصبر أمر شاق جداً لكن عند الله كبير , أتمنى من الله ان لا يدع عبدا ً في ضيقه
      على عادتك فرح دائماً تنبضين أملاً وتفاؤل 🙂

  8. أنا مع الحب كل الحب كما قالت دنيا وريم لأن ان استطاعت تخيل نفسها مع غير من تحب فهي أكيد حبها غير صادق ويجب ألا تسمح لنفسها ان تفكر في الموضوع من الأصل
    و لكن ان كانت الحالة بالعكس فهل هو يتخلى عنها أم لا ؟؟؟؟

    شكراً لك يا محمد على هالتدوينة
    كان مروري مصادفة عبر صديقتي دندووووون :):)

    • “ان كانت الحالة بالعكس فهل هو يتخلى عنها أم لا ؟؟؟؟”
      سأنطلق من سؤالك الرائع ,وأجيب عليه من تعليقك ِ انتِ , أنا أرى كما قلتي لو كان قادراً على تخيل نفسه من امرأة أخرى قد تحقق له الأبوة فلن يكون ذلك حبً حقيقي , هذا الجواب من تعليقك انت , ولكن أود ان اجيب بوجهة نظر خاصة بي ً قد تحتمل الصح او الخطأ, انا أرى ان نظرة المجتمع ” بالطبع دون تعميم” للمرأة العاجزة في حالة كهذه تختلف عن نظرته للرجل العاجز , قد تضطر المرأة لتصبر على عجز زوجها ليس حباً به بالدرجة الاولى وإنما خوفاً من كلمة مطلقة ومن ألسنة الناس التي ستطالها ولو ان لها الحق في ذلك مئة بالمئة وبالطبع هناك بعض النساء , يتحدين المجتمع وكلام الناس ويجدون ذلك مناسباً فيقدمون على تغير ازواجهم تضحية فداءً الولد, ولرأيك كامل احترامي , أضاءت المدونة جديداً بوجود صديقة أخرى لدندون في نسمات الشام ولا سيما نور دنيا كافٍ 🙂
      أشكر مرورك

  9. صعب جداً أن نختصر الإجابة و نبسط الأمور… طالما أن الحب يحرك دفة السفينة…. لكن دعني لو سمحت لي أن أعارض فكرة الحب الشديدة الرومانسية كما في قصص المراهقين … رغم أننا نعيش أروع لحظات الحياة في موقف حافل بالحب و العطاء لكن هذا لم يمنع أن تنتهي قصة الحب لسبب أو آخر حسب الظروف و الأشخاص… و مع ذلك لم تنتهي الحياة و لم تتوقف عجلاتها عن الدوران و ربما عشنا أزمنة أخرى من الحب بطقوس جديدة و تعابير مختلفة… الحب إحساس متواصل و إن غابت شخوصه … فلكل مكانه.. إن لم يكن في القلب ففي الذاكرة…
    شكراً على المقال و المعذرة إذ لم أجد الجواب…

    رزان أياسو

    • “… الحب إحساس متواصل و إن غابت شخوصه”
      عبارة جميلة واتفق معكِ بها الى حد ما , ولكن هذا الحب الذي يبقى بغياب أصحابه سيصاحبه حُرقة ولوعة في القلب , اما الحب الرومانسي الذي ترين انه في قصص المراهقين فقط ” ورأيك على راسي من فوق” أنا اعتقد انه موجود فعلا ًفي الواقع وليس فقط في روايات وقصص المراهقين وهناك نماذج كثيرة من حولنا تثبت ذلك ,كلٌ حسب تعايشه
      قد ينتهي الحب كما قلتِ لسبب أو لأخر عندما تكون الاسباب خارجة عن السيطرة , والظروف أقوى من أحجامنا , ولكن في حالة كهذه أرى ان للعشرة والمحبة دور كبير في مواجهة المشكلة سوياً لأخر لحظة
      لكِِ مني ولرأيك كل احترامي
      يسعدني دوماً وجودك 🙂

  10. أوكي ..

    بمعزل عن الطرف الآخر .. بعلم النفس بيقولو أنو لما شخص بكون عنده ضعف بشي ما ( لنقول حبّة على الخد) .. بصير بشكل تلقائي أي شخص بيطلع عليه بيفكره عم يطلّع على الحبة بدون ما يكون الشخص الآخر بالضروره عم يطلع عالحبة أو شايفها او مفكر فيها ..

    و بعتقد ذات الأمر بيكون بالنسبة للرجل ، ممكن المشكله ما تخلق من عدم وجود أولاد بقدر ما تخلق من أحساسه بأنو ” أقل درجة ” ( اذا صح التعبير ) من زوجته .. أو هيك شي ..

    مشكلة كبيرة الموضوع ..

    لكن في سؤال خطرلي ، ليش بقصتك ، اخترت انو الرجل هو ّ اللي ما بجيب أولاد ؟؟

    تحياتي و أكيد إلي عودة ..

    • كلامك منطقي طباشير ولكن بضل بشوف برأي انو الطرف التاني بيلعب دور كبير بإخراج الشخص العاجز من دائرة التفكير السلبي المحيطة فيه
      أما عن سؤالك ليش رجل مو أمرأة , انا ما كنت بقصد الرجل بشكل مباشر واكيد يعني متل ما هي الحالة بتنطبق على الزوج فأكيد بتنطبق على المرأة لأن الموضوع بالنهاية مشترك بين الزوجين

      أود ان اشكر تفاعلك الرائع مع الموضوع شكراً لكِ 🙂

    • وأنا معك ومع طباشير ودنيا وكل من يرى انه من الواجب الصبر على الوضع لأن الامل لابد ان يكون دائما بالله وان لا نتخلى عن من نحب في أصعب اللحظات لأننا لو وضعنا أنفسنا في موضع الشخص العاجر بالطبع لن نكون مسروين اذا فقدنا من نحب بسبب عجزنا , ولكن بالطبع أحترم اشد احترام الرأي الاخر الذي يقول بحق كل شخص ان يعيش كما يحلو له في حالة كهذه وان كان ثمن ذلك ان نستغتي عن من نحب

      اشكر لكِ مرورك ودمتي بسلام 🙂

  11. موضوع حساس وشائك جدا…أمرين أحلاهما مر ومليان مرارة …وجعني ألبي عليها وعليه وعالحب يلي عمره سنوات بينهما….وتذكرت كلمات أغنية لفيروز بتقول فيها :
    شو نفع هالعمر ياابني وماهبجت وجهي يإيديك هالحرير …
    بطلب من ربنا مايحطني بهيك موقف ..

  12. الحب بيجي وبيروح
    و الواحد مستحيل يتخلى عن حلمه بأنو يكون عنده أطفال مشان هيك أنا مع انو هي تتخلى عنه
    وأكيد هذا الموقف كتير صعب عليه وعليها وممكن بعد مايتركوا كل واحد يعيش حياة حلوة مع شريك تاني وأنا ماني مع يلي سبقوني وقالو انو هي مارح تقدر تعيش مع حدا غيرو (ماهي كانت عايشة قبل ماتعرفوا )
    يمكن هذا الحل هو الأنسب وخلي كل واحد فيهم يتذكر الشي الحلو بحبيبوا
    (بس خلينا نفكر شوي، ياترى اذاهي تركتو لانو هو عقيم هي ضمنانة انو الشخص يلي رح تتزوجوا موعقيم)
    بهي الحالة بتكون خسرة حبها وماكسبت الأولاد
    ومع هيك أنا لساني مع رايي

    • اول شي رأيك على عيني وراسي ومن حقك عليي اني احترم رأيك , بس انا ما بشوف متل رأيك , يعني اترك شخص وهب نفسو لألي ووهبت نفسي لألو بلحظة ما كان حدا من الطرفين بيتوقع انو يصل الوضع لهيك حالة , انا بشوف هاد ما رح قول ظلم للطرف التاني بس بدي قول جرح كبير لألو , انا فكرت بفكرتك هي اكتر من مرة وانو من حق الاب او الام انو يكون عندهم ولاد , بس يا ترى ياسمح الله لو كنا نحنا العاجزين بغض النظر رجل ام امرأة رح نكون مبسوطين ورضيانين انو يتركنا الطرف التاني بوقت نحنا بأمس الحاجة لوجودو ودعمو لألنا ,خاصة اذا كان لهاد الشخص بقلبنا حب ما وهبناه من قبلو ولا من بعدو لأي شخص تاني

      بدي اشكرك كتيير آلاء على استمرار تواجدك وتفاعلك مع الموضوع ولرأيك كامل احترامي وتقديري
      دمتي بخير 🙂

  13. بدي عقب على رد الأخت “طباشير”..
    هلأ متل ما ذكرت..أي عيب بشخص..قد ما بيكون زغير ممكن يتحول عندو لهاجس كبير..
    وممكن يفسر ردة فعل أي شخص تجاهو…انها صدرت بسبب هاد العيب..

    وهون انا بأييد رأي محمد..
    طالما هالا نسانة قررت تبقى معو للنهاية..واختارت هاد الطريق..
    فهي لازم تكون من الوعي الكافي..انو تعرف وتدرك تماما بأن هذا الموضوع الحساس جدا وخاصة للرجل..رح يشكل له نوع من الاحساس بالنقص..وخصوصا طالما ان الموضوع هنا بيتعلق ب (الرجولة الكاملة) عنده

    ولازم يكون عندها القدرة لتحسسو بأن هو (الرجل المثالي) يلي أي أنثى بتحلم فيه

    وهاد الشي ما بيتحقق…إلا إذا كان بقلبها حب بتقدر تواجه فيه الدنيا كلها..وما تهتم بأي منغص خارجي ممكن يواجههم..
    وأهم شي تكون هي من جوا مقتنعة بهالشي..

    وبرأيي …الحب الحقيقي..الحب الصادق…قادر تماما على مواجهة أصعب العقبات

    ورح يطلعو من كل مشكله واجههوها..بحب أقوى..وأصدق…وأنقى 🙂

    بعتذر على الإطالة….مع كل الحب والاحترام 🙂

  14. همممم ،

    آلاء خليني اسأل كمان كيف قلتي انـّو كل واحد يعيش حياته مع حدا تاني غيرو ؟؟
    ما اذا هو ّ الإنسانة اللي بحبها ما قدرت تضحي مشانه مين رح يضحي ؟ يتجوز وحده ما بتجيب ولاد بس مشان يتجوز ؟

    لاء !
    برأي الزواج شراكه و الشراكه بحاجة للحب مش تبع الرومنسية و أنا بحبك و ورد احمر كل يوم ، بس بحاجة لحب صادق يعيش ضمن كل الظروف .. هلأ عم قول الأمر صعب و لكن مش مستحيل .. بمعنى آخر القرار بالنتيجة لازم يتاخد .. كل شخص بياخده حسب أولوياته بالحياة ..

    على صعيد شخصي ، أنا شخص بفيق كل يوم الصبح عم أحلم بأطفالي بالمستقبل .. بشتقلهم أحيانا ً .. وقت بروح عالسوق بشوف شغلات ولاد صغار بفكر فيهم ..
    لكن بنفس الوقت انا ما بدي اطفال بدون أب حبه بذات شغفي فيهم و حبي ألهم ..

    و اليوم أنا لو بواجه هالخيار بصعوبة الموقف و غلاظته و كل ملحقاته ما في ّ فكر بإني احمل حالي و امشي و اترك شخص بحبه مشان أشخاص مش موجودين لسـّا !! هالشي مش منطقي .. برأي طالما في حب ، في أمل ، و وجود الأمل بيطرح وجود حلول ..

    مابعرف .. على كلـّن بتمنى لا أنا و لا اي حدا منكم صبايا ( او شباب ) ينحط بهالموقف ..

    تحياتي آلاء

    • ” برأي الزواج شراكه و الشراكه بحاجة للحب مش تبع الرومنسية و أنا بحبك و ورد احمر كل يوم ، بس بحاجة لحب صادق يعيش ضمن كل الظروف ..” ياسلام على هل الجملتين كتير حبيتهم وبنظري بيلخصو كتيير أمور , الحب شي اساسي لأستمرار الزواج بدليل انو في ناس عندهم كتير اولاد لكن نتيجة لعدم وجود الحب والتفاهم , دايما المشاكل موجودة واحيانا بتصل الحالة للطلاق رغم وجود اولاد , أرى اني اتفق معكِ

      اهلا بكِ مجدداً:)

  15. الله الله يكون بعونهم هما الاتنين
    مو موقف كثير صعب عليهم .
    ما أقدر أختار بدلاً منهم
    ولا أقرر حاجة بدالهم
    الله يهديهم للصواب.

  16. أهلين طباشير :
    ليش لا ممكن يتعرف على امراة تانية ويفهمها وضعوا قبل مايحبها وتحبه ويمكن هي كمان ماتكون بتجيب ولاد أو يكون عندها ولاد وبهيك بعيشوا سوا وبيربوا ولادها على انن ولادو
    أنا بالنسبة الي فيما لو حبيت شخص بالمستقبل وانحطيت بنفس الموقف رح فضل اني ابعد عنه مشان مابيوم من الأيام حس انو هو السبب بانو انا ناقصني شي بهي الدنيا
    ممكن اتحمل هاد النقص باي حدا غير الشخص يلي أنا حبيته
    لا أنا بتركه وأنا حافظة عنه أحلى صورة بمخيلتي
    (على فكرة أنا انسانة بحاول بعد عن الحب أكتر مابقدر مشان ماانحط بمواقف مشابهة )
    وشكرا

    • اعتقد ان تعليقي شبيه بالتعليق الذي سبق في رد طباشير
      ولكن لكل رأيه ولكِ مني احترام رأيك
      وانشالله الله ما بيحط حدا بنوب بهل الموقف يارب , وكلياتنا الله بيرزقنا بولاد يملوا علينا حياتا

      اهلا وسهلا فيكِ آلاء
      دمتي بخير 🙂

  17. في بعض الأحيان التعجل في إتخاذ القرارات يمكن ان يؤدي الى كارثة فالزواج يحتاج الى الكثير من التعقل والدراسة والتفكير وهو ليس بقرار إعتباطي لأن هذا الخطأ سيكون لعنة ترافق الشخص في كل يوم يمر من زواجه ولسنوات طويلة ولن تقف الأمور هنا بل هذا القرار الخاطئ سيدمر حياة أطفال أيضاً وبأعتقادي أن الزواج يجب أن يتخذ خلال النضوج العقلي الكامل للفتاة والشاب على حد سواء ومع ذلك هناك أحتملات لعدم نجاحه والتوفيق دائماً يكون من الله أولاً… وليس بيد أحد. موضوع وحوار لطيف أمتعتني 🙂

    • قرار الزواج اعتقد انه احد القرارات المصيرية كما اشرت اخي حسام , وانت اشرت الى نقطة فعلا مهمة وهو مسألة النضج للشاب وللفتاة, لأن لذلك دور كبير في نجاح العلاقة الزوجية بين الطرفين
      وبالنهاية الامر بيد الله والتوفيق من عنده

      اتمنى لك صديقي متعة العيش والسلامة
      دمت سالماً 🙂

  18. انا صراحة مع الحب ثم الحب ثم الحب
    شعور وغريزة الامومة امر طبيعي وحاجة لا غنى عنها
    بس الفرق انو في شي ممكن يكون الو حلول وبدائل وفي شي ما ممكن يكون الو بدائل
    فيك تتبنى .. فيك تلاقي طرق علاج .. بس ما فيك تستغنى عن حبيب

    هاد رأيي
    وموضوع فعلا اكتر من مميز
    بهنيك محمد 🙂

    • نورتي المدونة بانا , يعني صراحة بعد ما قرأت تدويناتك تبع ورد وشان , ما استبعدت يكون هيك رأيك :), لأن يلي بيكتب هيك تدوينات اكيد بتبدو عاطفة الحب عندو كبيرة وفوق اي اعتبار 🙂
      شرفتيني بانا ومسرور جداً لأنك بنسمات الشام:)

  19. أول شي أنا بدي وجه تقدير واعجاب كتير كبير للشب المبدع
    وتهانينا لهل البداية الناجحة
    وأنا بخبرتي المتواضعة بتوقعلك مستقبل ناجح وأنا حكون من أوائل قراءك بالمستقبل مع أنو مابتستهويني القراءة بس بعترف أفكارك ومدوناتك عطتني دافع كتير قوي لشارك بمنتدى من هلنوع
    بالنسبة لمدونة الحب أم الضنى فأنا لو كنت مكان الصبية لكنت رضيت بالشي يلي حبيبي عليه وماكنت ترددت أبدا باتخاذ هيك قرار ومن دون تفكير لعدة أسباب أولا أنا من النوع يلي اذا حب بحب بصدق وباخلاص وبتعلق كتير كبير ومو طبيعي أبدا وتانيا لما بدي أختار أنو نترك بعض ماحيكون ألي قدرة أبدا على أني اتحمل بعدو وفراقوا عني ومن وجهة نظري أنو ليش لنتخلى عن ناس تعودنا عليهن وشفناهن وحبيناهن كرمال ناس ماتعودنا عليهن ولا منعرف خيرن من شرن يمكن استفقد بالمستقبل للاحساس الأمومة بس أني عيش مع حبيبي عمري كلو أنا وياه تحت سقف واحد انا متأكدة أنو حينسيني هاد الشي لأنو بختصار هو حبيبي وعمري ودنيتي كلها ومن الأكيد أني حكون مبسوطة معو ونسيانة دنيتي كلها
    يعني أني عيش بوضع بيعذب بس مع انسان يخفف عني هاد العذاب وينسيني ياه بالأحرى ,أفضل بكتير ماعيش بمليون عذاب مالاقي حدا يوقف جنبي يستوعبني ويخفف عني عداك عن أنو حيكون واحد من المليون عذاب يلي حأتعذبوا غير بعدي عنو أني حأتخلى عنو بهيك محنى وحخلي يتعذب لحالو
    آسفة على الاطالة بس الموضوع كتير حركني من جوا وعنجد بهنيك من كل قلبي على هل بداية ناجحة وبتمنالك التوفيق

    • اول شي انا بطلب وبتأمل منك انك تعذريني على الرد المتأخر على تعليقك , وبكون ممنون كتير اذا قبلتي اعتذاري
      صديقتي كلامك برأي اروع ما يكون , وبصراحة بقول الله يهنيه لصاحب النصيب 🙂 وانشالله ما بتنحطي بهيك موقف , وانا بوافقك مية بالمية كل كلمة قلتيها , لأن انتي قلتي شغلة كتير جوهرية
      قلتي “يعني أني عيش بوضع بيعذب بس مع انسان يخفف عني هاد العذاب وينسيني ياه بالأحرى ,أفضل بكتير ماعيش بمليون عذاب مالاقي حدا يوقف جنبي يستوعبني ويخفف عني”
      اكيد كلا الخيارين صعبين وانشالله ما حدا بينحط فيهن بس انو بالنهاية الانسان بدو يقرر إما الاستمرار او التوقف , وهون بعتقد اختبار الحب الحقيقي , لأن نحنا وقت حبينا الشخص الآخر قبلنا فيه كيف ما يكون ومهما صار
      قد تكون عاطفة الامومة ببعض الاحيان زائدة بس انو شو ذنب الشخص التاني كمان
      بقول بإختصار الموقف صعب والله لا يحط حدا فيه
      اتمنى مرورك مجدداً لأني استمتعت بتعليقك
      اهلا بكِ دوماً

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s